ماي 27 2018

عندما تتجلى صور الإبداع و التميز في أبهى صورها في العمل الخيري و التضامني
نكون عندها نتحدث عن :
الجمعية الخيرية كافل اليتيم لولاية البليدة
تحت رعاية معالي وزيرة التضامن و الأسرة و قضايا المرأة
و تحت إشراف والي ولاية البليدة
و بالتعاون مع العديد من المديريات المحلية و الولائية و بلدية البليدة


كانت الجمعية و ولاية البليدة و الجزائر قاطبة و كل المهتمين بالشأن الخيري و الإنساني داخل الوطن و خارجه مع موعد مع أكبر حدث خيري و تضامني على الصعيد الوطني و الدولي. 
التظاهرة كانت "أكبر إفطار رمضان في العالم" على شرف الأيتام، حضر الإفطار ما يفوق الـ6000 مدعو من بينهم أكثر من 5000 من أيتام و أرامل الجمعية بالإضافة إلى 1000 مدعو من سلطات محلية و ولائية و ثلة من الوجوه الفنية و الرياضية و الإعلامية البارزة على الصعيد الوطني و العديد من ممثلي و نشطاء المجتمع المدني و حضور كبير جدا لمختلف الوسائل الإعلامية من صحافة مكتوبة و إذاعات و وكالات إخبارية و قنوات تلفزيونية عمومية و خاصة من داخل الوطن و خارجه.
قبل اليدء في الحفل و مع توافد الأعداد الأولى للأيتام و الأرامل خصص جناح خاص في الملعب من طرف شركة nestle لفائدة الأيتام حيث خصصت لهم ألعاب و مسابقات ترفيهية و تثقيفية هادفة تحسسهم بأهمية المياه و ضرورة المحافظة عليها و في نفس الوقت كان هناك العديد من المهرجين المتطوعين في المدرجات من اجل التنشيط و الترفيه على الأيتام قبل البدء في الحفل.
دقائق قليلة قبل انطلاق الحدث يبدء وصول المدعويين و السلطات الولائية قبل ان تصل معالي وزيرة التضامن و الأسرة و قضايا المرٍأة رفقة والي ولاية البليدة و التي استقبلها لجنة التشريفات للجمعية يتقدمهم رئيس الجمعية الأستاذ علي شعواطي ليتوجه الوفد إلى القاعة الشرفية و من ثم إلى الملعب لحضور الحفل المقام على شرف الأيتام
بآيات بينات من الذكر الحكيم افتتح الحفل قبل أن يقف الجميع للنشيد الوطني الجزائري في جو أقل ما يقال عنه أنه مهيب بحكم ما كان يسود الملعب من فعاليات و بحكم الحضور المميز لعدد من الشخصيات و تحت التغطية الإعلامية الكبيرة جدا.
الكلمة الإفتتاحية في الحفل كانت للسيد رئيس الجمعية الخيرية كافل اليتيم لولاية البليدة الأستاذ علي شعواطي الذي في مستهل كلمته رحب بالضيوف الحاضرين شاكرا في الوقت نفسه معالي وزيرة التضامن على رعايتها للإفطار لفائدة الأيتام و شاكر لوالي ولاية البليدة و لكل المديريات و البلديات على مساهمتهم في إنجاح أكبر تظاهرة خيرية تقام في الجزائر و مترحما على شهداء سقوط الطائرة العسكرية ببوفاريك بما ان المناسبة تصادف أربيعينة سقوطها .
ووجه عبارات الثناء لكل المحسنين الداعمين دوما للجمعية و مثمنا في الوقت ذاته ما يقوم به المتطوعون الشباب في الجمعية الذي اعتبرهم خير داعم للجمعية و السر وراء ما تحققه الجمعية من نشاطات و انجازات كبرى و مؤكدا أن مبادرة بهذا الحجم ليس الغرض منها تحطيم الأرقام و الظهورفي الإعلام و فقط وإنما لنوصل جميعا الرسالة للعالم بقيمة التكافل و التآزر و لنري للجميع ما يحمله هذا المجتمع من قيم الأصالة و العراقة والتي تتجلى في تعاونه فيما بينه و وقوفه الدائم مع الأيتام على مدار العام.
بعد كلمة رئيس الجمعية كان الدور على تكريم معالي وزيرة التضامن رفقة والي ولاية البليدة على المساهمة الفعالة في انجاح هذه التظاهرة التي جاءت في هذه السنة بصبغة وطنية، و كرم في الوقت ذاته اليتيم حميد جابر بطل افريقي في رياضة الجمباز تشجيعا و تحفيزا للمواهب الشابة الصاعدة من طرف الأيتام.
لتتوالى فقرات برنامج الحفل من كلمات و تكريمات كان من أبرزها المسرحية الدرامية التي تخلد بطولة شهداء سقوط الطائرة ترسيخا لقيمة الوفاء لكل من قدم لهذا الوطن، المسرحية التي أثرت في جميع الحضور ومنهم من أذرف الدموع تأثرا بقوتها و بأداء الأيتام الرائع فيها أين وقف الجميع دقيقة صمت ترحما على شهداء كما تم تكريم عائلة الشهيد محمد الحضري و الذي استشهد رفقة زوجته ابنتيه و الذي يعتبر اخ المتطوعة ياسمين حضري و هو من كان يعيل عائلته و اخوته الأيتام اين سلم لها وسام الشرف و التقدير بالإضافة إلى منحها عمرة إلى البقاع المقدسة .
كما كانت هناك تكريمات ممولي التظاهرة يتقدمهم ممثلي شركة نستلي الجزائر و رئيس نادي مقاولي المتيجة.
لينتهي الحفل و تزوع الملابس على الأيتام و يرتفع صوت الأذان عاليا معلنا وقت الإفطار الذي جمعت مائدته كل شارئح المجتمع في مكان واحد و زمان واحد و يتقاسم الوزير و الوالي و رجال الأمن و الدرك الأجواءالرمضانية مع الأيتام و الأارمل في أجواء عائلية قل نظيرها.
فالتحية الخالصة نقدمها لكل من ساهب من قريب أو بعيد بالقليل أو الكثير لمن حضر و لمن لم يحضر، تحية لرجال الأمن شرطة و درك، تحية للحماية المدنية و كل المتطوعين و المتطوعات الذي شرفوا الجزائر بهذا الإنجاز الرائع الذي يبقى خالدا في تاريخ العمل الخيري .

الزواج الجماعي "غراس الطبعة الـ13" أروع حفل زواج جماعي

القائمة البريدية

أن تكونوا : شركة، تجارا ، موظفين ، أو طلاب علم

لا تحرموا أنفسكم من الأجر وأيتامنا من الخير ، شاركوا حتى ولو ببسمة أو حضور في عين المكان

المتواجدون حالياً

14 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

ساهمو معنـــــا

الجمعية الخيرية كافل اليتيم - ولاية البليدة
معتمدة تحت رقم 03، بتاريخ 02 جانفي 1989

نهج احمد بورقعة ( قرب مسجد بدر) ص.ب: 78 البلدة - الجزائر    /    هاتف/فاكس : 25.21.30.40 (213+)
شارع زموشي احمد – بني مراد     /       الهاتف :  025.42.58.58 / الفالكس : 025.42.59.59   59/ 2523533  C.C.P:      BDL: 00500181418013910012